كنوز ميديا /بغداد..

أعلن رئيس لجنة العمران بمجلس الشورى الاسلامي (البرلمان) محمد رضايي كوجي، الأحد، أن شركة بونيغ لصناعة الطائرات خسرت 20 مليار دولار اثر الغاء صفقة بيع الطائرات الى ايران.

ونقلت وكالة “فارس” الإيرانية عن كوجي قوله، إن “ايران طلبت 80 طائرة من بوينغ، غير أن الاخيرة الغت الصفقة تحت ضغط سياسي”.

وأضاف ان “شركة بونيغ خسرت 20 مليار دولار اثر الغاء صفقة بيع الطائرات الى ايران”.

وأعلن المتحدث باسم منظمة الطيران المدني الإيرانية رضا جعفر زاده، أن طهران ستقاضي شركة “بوينغ” مصنعة الطائرات العملاقة، بعد قرارها عدم تسليم طهران أية طائرة من الطائرات التي التزمت بتزويدها بها.

وكانت شركة “بوينغ”، أعلنت أنها لن تسلم طهران أية طائرة، تماشيا مع الحظر الأميركي وذلك بعد أسابيع من إلغاء واشنطن تراخيص “لبوينغ وإيرباص” تخص إيران تنفيذا لقرار الانسحاب من الاتفاق النووي.

وقد وقعت الخطوط الجوية الإيرانية مع شركة “بوينغ” في كانون الأول 2016 عقد لتسليمها 80 طائرة بقيمة 16.6 مليار دولار، في حين كان من المفترض أن يتم تسليم الطائرات الـ30 الأولى بين عامي 2022 و2024.

كما أبرمت شركة “آسمان” الإيرانية عقدا مع “بوينغ” لتسليمها 30 طائرة، من طراز “بوينغ ماكس 737″، بقيمة 3 مليارات دولار.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here