كنوز ميديا /بغداد..

أقدم مسؤول حكومي على خطوة قد تكون نادرة وغير مسبوقة في العراق بعد 2003.

وقدم مدير طرق وجسور ذي قار جواد كاظم طلبا باعفائه من منصبه احتجاجا على تاخر بغداد باطلاق موازنة دائرته للعام الجاري وبالتالي تعطل العديد من مشاريع صيانة الطرق والجسور في المحافظة.
وقال كاظم في تصريح صحفي انه “قدم طلبا باعفائه من منصبه لمحافظ ذي قار ولمجلس المحافظة ، وانه لا رجعة في قراره هذا حتى لا يكون هو في موقف محرج ازاء مسؤولياته مستقبلاً”.
واشار الى ان “وزارة الاعمار والاسكان والبلديات لم تطلق اي تخصيص مالي من مبالغ الصيانة الخاصة بالمشاريع الطارئة بالمحافظة منذ بداية العام 2018 وحتى الان”.
وأضاف “ها نحن نقترب من شهر تموز ولم يصل المحافظة ولو جزء من تخصيصاتها المالية ، كما لا توجد اي بارقة امل باطلاق الاموال قريبا في الوقت الذي تعاني فيه ذي قار من مشاكل في جسورها وطرقها”.
يذكر انها المرة الاولى في محافظة ذي قار – ان لم تكن في العراق- التي يتقدم فيها مسؤول محلي بطلب اعفاء من منصبه احتجاجا على توقف التخصيصات المالية من بغداد وخشية من الاحراج بسبب عجز دائرته عن تقديم الخدمات.
المشاركة

اترك تعليق