كنوز ميديا /بغداد..

أعلن الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء، الأحد، أن تضخم أسعار المستهلكين السنوي بالمدن المصرية تراجع إلى 11.4 بالمئة في أيار من 13.1 بالمئة في أبريل نيسان.

وعلى أساس شهري تراجعت وتيرة تضخم أسعار المستهلكين في المدن إلى 0.2 بالمئة في مايو أيار من 1.5 في أبريل نيسان.

وكان التضخم بلغ مستوى قياسيا مرتفعا يقارب 35 بالمئة في تموز بفعل خفض دعم الطاقة، لكنه بدأ يتراجع تدريجيا مع انحسار الضغوط الناجمة عن تحرير سعر صرف الجنيه.

وفقد الجنيه المصري نصف قيمته وارتفعت الأسعار بشدة بعدما حرر البنك المركزي سعر صرف العملة في نوفمبر تشرين الثاني 2016 في إطار برنامج قرض من صندوق النقد الدولي قيمته 12 مليار دولار لإنعاش الاقتصاد

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here