كنوز ميديا/بغداد..

.. اعتبرت قيادة قوات الـ”70″ بالبيشمركة، الجمعة، أن إلغاء التصويت الخاص في اقليم كردستان لعبا بالنار يحترق حظوظ الفوضويين، مشددة في الوقت نفسه رفض أي مخطط لإلغاء أصوات الالاف من المناضلين والوطنيين الكردستاني وجعلها ضمن الأجندات الحاقدة على البيشمركة.

وقالت قيادة القوات في بيان  ، إن “قوات البيشمركة ومكافحة الارهاب والداخلية بكافة أقسامها وصنوفها قوات فعالة لتطبيق القانون والدستور في اقليم كردستان، حيث لا تنتظر هذه القوات تكريما من أحد نهائيا”، لافتة الى “اننا لم نكن نتوقع أن مجموعة أشخاص ستحاول تهميش قوات البيشمركة والمصالح العليا لشعبنا”.

واضافت القيادة ان “يوم السادس من حزيران 2018 يوما مخجلا للذين خططوا داخل البرلمان العراقي لألغاء التصويت الخاص في كردستان”، مشيرة الى أن “أصوات البيشمركة ومكافحة الارهاب وقوات الشرطة الداخلية مصدر لحماية الشعب الكردستاني وتوفير امن اقليم كردستان”.

وتابعت القيادة “ملتزمون بالقرارات القانونية والدستورية التي تخدم كافة مكونات الشعب والوطن”، مشددة في الوقت نفسه “رفض أي مخطط لإلغاء أصوات الالاف من المناضلين والوطنيين الكردستاني وجعلها ضمن الأجندات الحاقدة على البيشمركة”.

واعتبرت القيادة أن “هذه الخطوة لعب بنار يحترق حظوظ الفوضويين”، موضحا أن “جماهير كردستان لن ترحم بالمرتزقة كما أن أعداء شعبنا لن يكافئهم”.

وقوات الـ” 70″ للبيشمركة هي جزء من منظومة قوات إقليم كردستان وهي تابعة للاتحاد الوطني الكردستاني

 

المشاركة

اترك تعليق