كنوزميديا / بغداد…

أكد محافظ ديالى مثنى التميمي ، اليوم السبت ، أن الساعات المقبلة ستشهد زيادة تجهيز المحافظة بالطاقة الكهربائية وتحسننا ملحوظا بعد استقرار عمل الخط الإيراني .

وقال التميمي في بيان   ، إن ” ملف الطاقة الكهربائية مرتبط بوزارة الكهرباء الاتحادية وهي المسؤولة عن زيادة وتقليل ساعات التجهيز في أي محافظة مؤكدا في الوقت نفسه أن الحكومة المحلية اتفقت في وقت سابق من الأسبوع المنصرم مع وزارة الكهرباء على زيادة حصة المحافظة من الطاقة الكهربائية “.

وبين التميمي انه التقى بوزير الكهرباء السيد قاسم الفهداوي الأسبوع الماضي لبحث ملف تجهيز المحافظة بالطاقة الكهربائية بالإضافة إلى تسديد مستحقات خط ميرساد الإيراني المجهز لمحافظة ديالى.

وأوضح أن ” وزير الكهرباء تعهد بتزويد المحافظة بـ100 ميكا واط ، بالإضافة إلى حصتها، فيما أشار إلى أن أبراج نقل الطاقة إلى المحافظة تعرضت إلى أكثر من عمل إرهابي خلال الفترة الماضية .

وطالب التميمي الحكومة الاتحادية التدخل وإيجاد مخرج لإنقاذ ديالى ما تعانيه بسبب أزمة الكهرباء خصوصاً بعدما تسببت بتوقف محطات مياه، مشددا على ضرورة استمرار التواصل مع الحكومة الاتحادية للوصول إلى حلول مناسبة وخصوصا ونحن في شهر رمضان المبارك .

وأعلنت محافظة ديالى  الأسبوع الماضي ، عودة خط الكهرباء ميرساد – ديالى الإيراني إلى الخدمة  بعد توقفه منذ شهرين بسبب مشاكل مالية تعود إلى ديون مترتبة على الجانب العراقي .

وتستورد ديالى الكهرباء عبر خط (كرمنشاه – ديالى) الذي يجهز المنظومة الوطنية بطاقة قدرها 400 ميكاواط إضافة إلى خط سربيل زهاب- خانقين الذي يجهز المنظومة الوطنية  بطاقة قدرها 132 ميكاواط فيما  تقدر حاجة المحافظة حاليا إلى أكثر من 900 ميكاواط من التيار الكهربائي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here