كنوز ميديا –  أعلن رئيس مجلس محافظة ديالى علي الدايني، اليوم الجمعة، عن خطة أمنية جديدة ستدخل حيز التنفيذ لإحياء حركة المواطنين في مدينة بعقوبة بصورة أكبر وتعزيز أمن الطوق الخارجي حول المدينة.
وقال الدايني في تصريح صحافي، إنه “تم عقد إجتماع موسع مع قائد شرطة ديالى اللواء فيصل العبادي، للنظر والنقاش بعدة أمور تخص الشأن المحلي الداخلي والأوضاع بشكل عام في المحافظة”.
وأضاف أنه “تم الإتفاق على رفع عدد من السيطرات والحواجز الكونكريتية من الطرق داخل مدينة بعقوبة لضمان إحياء حركة المواطنين بصورة أكبر وتنقلهم بإنسيابية عالية”، مبينا أن “قيادة الشرطة ستباشر بهذا الخطوة خلال العشرة أيام القادمة”.
وأكد الدايني أن “الاتفاق تضمن أيضاً تعزيز أمن الطوق الحدودي الخارجي حول بعقوبة لضمان عدم تسلل أي إرهابيين، من أجل الحفاظ على الأوضاع الداخلية وسلامة المواطنين”، لافتا الى أنه “ماتم الإتفاق عليه سيكون له آثار إيجابية على المدينة بشكل عام”.
وكانت القوات الأمنية قد إفتتحت عدة طرق ورفعت عشرات الحواجز الكونكريتية في بعقوبة خلال الفترة الماضية ، نتيجة لإستقرار الأوضاع الأمنية.   ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here