يشهد عالمنا المعاصر الكثير من الصراعات والنزاعات وبات ضروريا نشر الثقافة الامنية الإستخبارية في مكافحة الإرهاب الذي اصبح يشكل تحديا وتهديدا مزمن الى أمن وسلامة الدول والشعوب.

يقوم المركزعلى اساس البحث العلمي الأكاديمي ونشر الثقافة الامنية والإستخبارية والتنبيه إلى مخاطرالإرهاب والارهاب السياسي والعنف الممنهج ـ المنظم بكل انواعه في مناطق النزاع. ألمركزيقدم الحقائق في مجال إختصاصه في مكافحة الإرهاب والإستخبارات وسوف يصدر مجلة فصلية متخصصة بالاستخبارات. وهو مركز بحثي مستقل غير مرتبط بأي جهة ولا يروج الى أي شخصية او حزب سياسي او حكومة.

 

 يعنى بدراسات مكافحة الإرهاب والإستخبارات ويقوم على اساس الدراسات الأكاديمية والتقارير والتحقيقات والأستبيانات ألميدانية والمعلوماتية حول سياسات مكافحة الإرهاب الإستخبارات شبكة القاعدة الإخوان المسلمون أنظمة وأحزاب سياسية إسلامية اليمين المتطرف في اوربا والغرب الحوار مابين الاديان والتعايش السلمي وانتهاكات حقوق الانسان. ألمركز يتصمن علوم إستخيارية يحاول ارشفة وجمع الدراسات والمحاضرات المعنية بالاستخبار والامن الامن القومي منها مكافحة التجسس والمخابرات الخارجية دروس من الوكالات الاستخبارية محاولة من المركز لتقديم معلومات موسوعية في علوم الاستخبار الاكاديمية ـ بعيدا عن السياسة ـ والتي ممكن اعتمادها الان الى طلبة معاهد وكليات الامن القومي. لذا يدعو المركز من السادة المعنيين في علوم الاستخبار والامن ومكافحة الارهاب ارسال وطرح دراساتهم وتجاربهم لغرض نشرها والاستفادة من هذه الخبرات ومن هذا الارث الاستخباري على شكل دراسات مطبوعة او مرئية وسمعية.

 

يرحب المركزايضا باي تقارير ميدانية وتحقيقات واخبار مطبوعة او مرئية من الشباب أو الخبراء خاصة حول الوضع الامني في العراق اليمن سوريا مصر ولبنان. في نفس الوقت يرحب المركز بالتقارير والدراسات والاخبار حول تجارب العرب والاقليات بمختلف دياناتهم في اوربا والغرب واي نشاطات حول اليمين المتطرف والانحيليين والمجموعات الاسلاموية المتطرفة منها السلفية الجهادية وجماعة الاخوان المحظورة. يهتم المركز ايضا بتغطية ونشر الحلقات الدراسية والمؤتمرات الثقافية وورشات العمل في اوربا التي تدعو الى الاندماج الاجتناعي والتكامل في المجتمع محاولة لنشر الجسور مابين جميع الاديان والطوائف.

 

المركز يتم تحريره بالشراكة مابين امتسردام ـ هولندة وعمانـ ألمملكة الأردنية الهاشمية يشترك بعلاقات عمل وتنسيق مع عدد من مراكز الدراسات ألمعنية بالسياسات الأمنية ومكافحة الأرهاب ومؤسسات اعلامية لغرض تبادل المشورة والخبرات. ينفتح المركز على المؤسسات الرسمية وغير الرسمية لتقديم الدراسات الإستشارية للحكومات والمؤسسات المعنية والمنظمات الدولية خاصة حول العراق واليمن وسوريا ومصر ولبنان. المركز يعتبر رائد في موسوعة الاستخبارات في ألمنطقة معتمدا على العمل التطوعي وتقديم المعلومات بشفافية عبر وسائل الاعلام المفتوحة . يسر المركز ان يكون موقع صديقا الى بعض المواقع وسائل الاعلام ومراكز الدراسات التي تحظى بالاهتمام.

*88*

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here