كنوز ميديا/ بغداد…

 

رأى تقرير نشره موقع “اكسوس كوم” الامريكي، الثلاثاء، أن الحكومة العراقية ستكون الاقل تفضيلا لبقاء القوات الأميركية خلال المرحلة المقبلة.

وذكر التقرير  انه “مع تثبيت النتائج الحالية فان من المتوقع ان تكون الحكومة الجديدة اقل تفضيلا لبقاء القوات الامريكية في العراق ، فيما سيكون لدى رئيس الوزراء القادم القدرة على المطالبة بانسحاب القوات من البلاد”.

وأضاف أن “رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي كان حليفا رئيسيا وشريكا للولايات المتحدة”، مبينا أن “الصدر والعامري يعارضان بالمقابل بقاء القوات الأميركية في العراق”.

ورأى التقرير أنه “حتى في حال تمسك العبادي بمكتبه لولاية ثانية، فانه من المفترض ان تمارس الحكومة الجديدة في حال تشكيلها ضغطا اكبر على رئيس الوزراء القادم من اجل المطالبة بانسحاب سريع للقوات الامريكية من البلاد”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here