كنوز ميديا/بغداد..

اعلنت الجبهة التركمانية، الاحد، عن امهال بغداد مدة 24 ساعة من اجل تدارك الموقف بشأن “التزوير” الذي حصل في نتائج الانتخابات النيابية في محافظة كركوك.

وقال رئيس الجبهة النائب ارشد الصالحي في تصريح ، إن “التظاهرات والاعتصامات مستمرة في مدن مختلف ابرزها في التون كوبري وكركوك احتجاجا على تزوير نتائج الانتخابات”.

وأضاف الصالحي، أن “التركمان خيروا بغداد بين الغاء نتائج الانتخابات او اللجوء إلى العد والفرز اليدوي”، مشيرا إلى أنه “تم منح مهلة لمدة 24 ساعة للمفوضية والحكومة الاتحادية لتدارك الموقف”.

وكان الصالحي كشف في تصريح   اليوم الأحد عن ارسال بغداد لجنة لتقصي الحقائق في نتائج الانتخابات, مشير الى أن اللجنة ارسلت بعد بدخل الرئاسات الثلاث. 

المشاركة

اترك تعليق