كنوزميديا –  أعلن المتحدث بأسم شركة “روس نفط”، ميخائيل لينتيف، السبت، أن صفقة البيع تسمح لصندوق السيادة القطري بامتلاك 18.93% من الشركة، وهذا يؤدي إلى أن الشركة القطرية ستصبح شريكا استراتيجيا، ومساهما رئيسيا في الشركة”.
وقال لينتيف، “قمنا بصفقة جدية واستراتيجية، عن طريق صندوق السيادة القطري، حيث أصبحت قطر مالكا أساسيا وشريكا استراتيجيا في الشركة، وهذا مستوى آخر في العلاقة بين البلدين مستوى تعاون، وسيرى السوق مشاريع استراتيجية عالمية مشتركة بين البلدين، وسنقوم بتطويرها معا، فهذه قرارات قطر وقراراتنا الاستراتيجية”.
وأضاف ان ” صفقة البيع تسمح لصندوق السيادة القطري بامتلاك 18.93% من الشركة”.
وكان من المقرر في العام الماضي أن تشتري شركة  “سي.إي.إف.سي” الصينية للطاقة حصة في “روس نفط” في صفقة كبيرة يُنظر إليها على أنها مهمة للمساعدة في توسيع العلاقات بين روسيا والصين، أكبر مصدر وأكبر مستهلك للطاقة في العالم على الترتيب.
ولكن الاتفاق واجه مشاكل بعد أن خضع يه جيان مينغ مؤسس ورئيس مجلس إدارة “سي.إي.إف.سي” لتحقيق من جانب السلطات الصينية بشأن ما يشتبه بأنها جرائم اقتصادية، بحسب ما أوردت وكالة “رويترز”، في آذار الماضي.
ويعزز الاتفاق الروابط بين موسكو والدوحة في وقت تواجه فيه قطر مقاطعة من أربع دول عربية من بينها ثلاث دول خليجية مجاورة.ss 
المشاركة

اترك تعليق