كنوز ميديا –  عد النائب دولة القانون عبد الاله النائلي, الثلاثاء, إعلان التحالف الدولي إتمام مهامه القتالية في العراق “دليلا قاطعا” على وجود قوات برية في العراق, مشيرا إلى أن الحكومة زيفت الحقائق من اجل مصالح سياسية.
وقال النائلي في تصريح  صحفي ، إن “إعلان ما يسمى بالتحالف الدولي انتهاء العمليات القتالية في العراق دليلا واضحا على تزييف الحقائق من قبل الحكومة بشأن عدم وجود أية قوات برية لغايات سياسية”، مبينا أن “النواب والجميع كان يعلم بوجود قوات برية في العراق، الا ان الحكومة أصرت على نفي الموضوع”.
وأضاف النائلي، أن “على الحكومة اتخاذ خطوات سريعة وتنفيذ قرار مجلس النواب بشأن سحب القوات الأمريكية من العراق فورا وعدم السماح بانشاء قواعد عسكرية”.
وكان المتحدث باسم التحالف الدولي العقيد رايان ديلون اقر اليوم الثلاثاء، بأن قوات التحالف الذي تقوه الولايات المتحدة الأميركية شاركت بعمليات برية قتالية الى جانب قوات جهاز مكافحة الإرهاب والبيشمركة الكردية في العراق.
تجدر الاشارة إلى أن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية والحكومة العراقية سبق وان نفيا في أكثر من مناسبة وعلى أعلى المستويات مشاركة قوات أجنبية في عمليات برية ضد تنظيم “داعش” الإجرامي.   ml
المشاركة

اترك تعليق