كنوزميديا –  أفاد مصدر في حشد محافظة الانبار، الاثينن، بانطلاق حملة امنية واسعة النطاق لتعقب خلايا تنظيم “داعش” الإجرامي في مناطق شمالي مدينة الرمادي.
وقال المصدر في تصريح صحفي ، إن “القوات الامنية والقوات الساندة لها شرعت بحملة امنية واسعة لتعقب خلايا عصابات داعش الاجرامية في مناطق بحيرة الثرثار والطراح شمالي مدينة الرمادي، على خلفية معلومات استخباراتية تفيد بوجود دواعش تسللوا الى تلك المناطق مع الاسر النازحة”.
واضاف، ان “القوات الامنية والقوات الساندة لها طوقت بالكامل محاور المناطق المستهدفة”، مبينا أن “القوات الامنية والقوات الساندة لها دمرت العديد من الانفاق واستولت على اسلحة متنوعة”.
واشار المصدر إلى أن “فرقة من معالجة المتفجرات ابطلت مفعول عدد من العبوات الناسفة والاجسام المفخخة دون وقوع اي اصابات في صفوف القوات المقتحمة”.  ml
المشاركة

اترك تعليق