كنوز ميديا –  اكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاثنين، ان يد الغدر طالت المسؤول المالي للحشد الشعبي بعد قوله الحق ودفاعه عن المرجعية، فيما طالب الحكومة بعدم السكوت عن مثل هذه الجرائم البشعة.

وقال الصدر في رد على سؤال قدموه له مجموعة منَ عناصر الحشد الشعبي بشأن اغتيال المسؤول المالي للحشد الشعبي قاسم الزبيدي، “بعد أن قال الحق بصدق وبعد أن دافع عن المرجعية وطالب بطاعتها وانتقد بكل شفافية طالته ايدي الغدر والإثم”.

 
وأضاف الصدر، “نسأل الله أن يبعد الشرعن كل الاصوات الحقة وأن يبعد الحشد عن السياسة وأن يجعله والمرجعية في خندق واحد”، مطالب، الحكومة بـ”بعدم السكوت عن مثل هذه الجرائم البشعة، واكمال التحقيق وتقديم الجناة للعدالة فورا”.

وأعلنت هيئة الحشد الشعبي، امس الاحد (29 نيسان 2018)، عن وفاة مدير المديرية المالية للهيئة قاسم الزبيدي متأثرا بجراح اثر تعرضه لمحاولة اغتيال في العاصمة بغداد. ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here