كنوز ميديا ::  بغداد

أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية ، اليوم الاثنين ، ببدء دخول الحافلات إلى بلدتي كفريا والفوعة في ريف إدلب لإخراج المحاصرين هناك بموجب الاتفاق المبرم بين الجيش السوري ومسلحي مخيم اليرموك جنوب دمشق.

وتم أمس الاتفاق بين الحكومة السورية والمجموعات المسلحة المنتشرة في مخيم اليرموك على خروجهم إلى إدلب مقابل تحرير المحاصرين في بلدتي كفريا والفوعة والبالغ عددهم نحو خمسة آلاف شخص إضافة إلى تحرير مختطفي اشتبرق على مرحلتين.

وتقضي المرحلة الأولى من الاتفاق تحرير 1500 من سكان كفريا والفوعة المحاصرين.

كما ينص الاتفاق على تحرير مخطوفي بلدة اشتبرق على مرحلتين وعددهم 85 من النساء والشيوخ والأطفال، على أن يبدأ تنفيذ الاتفاق فجر اليوم الاثنين واستكمال تنفيذ جميع بنوده قبل بداية شهر رمضان.

المشاركة

اترك تعليق