كنوز ميديا/بغداد..

رجحت النائبة عن كتلة الأحرار النيابية زينب السهلاني, السبت, حدوث تغييرات جذرية في مناصب الرئاسات الثلاث بعد الانتخابات المقبلة, مشيرة إلى أن رئاسة الحكومة ستغادر حزب الدعوة الإسلامية، فيما سيخسر الاتحاد الوطني منصب رئاسة الجمهورية.

وقالت السهلاني في تصريح ، إن “المرحلة المقبلة ستشهد تغييرات جذرية في تشكيل الحكومة سيما منصب رئيس الوزراء الذي سيفقده حزب الدعوة لصالح الأحزاب الشيعية المنافسة، فيما سيفقد الحزب الإسلامي والمقربين منه رئاسة البرلمان لصالح شخصية سنية معتدلة”.

 وأضافت أن “المعطيات السياسية الكردية تشير الى انخفاض واضح في اداء الاتحاد الوطني الكردستاني، ما يجعله عرضة لفقدان منصب رئاسة الجمهورية لصالح الجماعة الإسلامية او حركة التغيير”.

وكان القيادي البارز بحزب الدعوة علي الأديب اعتبر في تصريح  ، امس الأول الخميس، الحديث عن خروج رئاسة الوزراء من حزب الدعوة الإسلامية “أمنيات ورغبات” لا يمكن الركون إليها. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here