كنوز ميديا/ متابعة..

أكد القيادي في حزب الدعوة الإسلامية (جناح المالكي) النائب كامل الزيدي، السبت، أنه لا يستبعد حصول لقاء بين رئيس الوزراء حيدر العبادي ونائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، مشيرا إلى وجود حكماء داخل الحزب يسعون لتوحيده.

وقال الزيدي في تصريح  إنه “لا توجد لدينا معلومات دقيقة بشأن حصول لقاء بين المالكي والعبادي ولكنه غير مستبعد”، مؤكدا أن “حزب الدعوة حريص على قوته ووحدته، ولذلك نأى بنفسه عن خوض الانتخابات ومنح المرشحين حرية اختيار القوائم”.

وأضاف الزيدي، أن “هناك حكماء في حزب الدعوة يحرصون على توحيد الحزب سيما ونحن مقبلون على مرحلة مفصلية”، لافتا إلى أن “الحزب لن يجازف بتاريخه من اجل من سيكون رئيسا للوزراء”.

وكان هشام الركابي مدير المكتب الإعلامي لنائب رئيس الجمهورية نوري المالكي رفض اليوم السبت الرد على ما ذكرته صحيفة “الأخبار” اللبنانية بشأن وجود لقاء جمع الأخير برئيس الوزراء حيدر العبادي مؤخرا، عادا اياها “معلومات سطحية”.

يذكر أن صحيفة “الأخبار” اللبنانية كشفت اليوم، عن لقاء سري جرى مؤخرا بين رئيس الوزراء حيدر العبادي ونائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، وفيما بين أن اللقاء جرى بترتيب من القياديين البارزين بالحزب عبد الحليم الزهيري وطارق نجم، أكدت أن الجانبين اتفقا على تشكيل لجنة مشتركة لتقريب وجهات النظر

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here