كنوز ميديا:: متابعة

كشف أمين عام وزارة النقل الأردنية أنمار الخصاونة، الخميس، أن وفدا أردنيا رسميا سيجري يوم السبت المقبل مباحثات مع السلطات العراقية في بغداد لمناقشة ملفات اقتصادية عالقة بين البلدين.

وقال الخصاونة في تصريح اوردته صحيفة “الغد” الأردنية  ، إن “وفدا أردنيا سيزور العراق اعتبارا من يوم الجمعة لعقد اجتماعات مع الجانب العراقي برئاسة وزير النقل وليد المصري ونظيره وزير النقل العراقي كاظم الحمامي وستركز هذه الاجتماعات على مناقشة تفعيل القرارين المتعلقين بإعفاء المنتجات الأردنية من الرسوم العراقية ومنح تأشيرات الدخول للسائقين الأردنيين”.

واشار إلى “اتفاق جرى أخيرا بين البلدين للسماح بدخول الشاحنات الأردنية والعراقية الفارغة إلى أراضي البلدين وهو ما سيتم نقاشه في الاجتماع أيضا”.

وأوضح الخصاونة أن “الاجتماعات ستركز ايضا على تفعيل القرار الأخير القاضي بالسماح للشاحنات العراقية الفارغة بالدخول إلى اراضي المملكة والتحميل من ميناء العقبة فقط خصوصا فيما يتعلق باستيراد البضائع بالنسبة للتجار العراقيين ( ترانزيت)”.

ولفت إلى أن “قرار دخول الشاحنات الفارغة بين البلدين كان له انعكاسات إيجابية عندما كان مفعلا حيث وصل عدد الشاحنات الأردنية الداخل إلى العراق سنويا نحو 85 ألف شاحنة قبل العام 2015 في حين وصل عدد الشاحنات العراقية الداخل للأردن سنويا حوالي 85 ألف شاحنة”.

وبين الخصاونة أن “الحكومة من أجل تشجيع التجار العراقيين للتعامل مع ميناء العقبة قامت بتقديم حزمة من الحوافز والمزايا لهم تتمثل في الاعفاء من رسوم المناولة ورسوم المتحقق عليهم إضافة إلى أن عملية المناولة والتخليص تتم بشكل سريع”، مؤكدا أن “تفعيل القرار من شأنه أن يسهم في تنشيط ميناء العقبة وزيادة الحركة التجارية بين البلدين عدا عن تشغيل قطاعات خدمية واسعة”.

ولفت الوزير الأردني إلى “اتفاق مبدئي بين وزارة النقل والسفارة العراقية يضمن تزويد السفارة قوائم باسماء السائقين الذين يرغبون بالدخول إلى العراق بحيث يتم الحصول على الموافقة لهم ومنح التأشير على الحدود بشكل مباشر”، مبينا أن “الوزارة تتنظر حاليا قوائم من نقابة أصحاب الشاحنات الأردنية من اجل تزويدها للسفارة والسير باجراءات الموافقة لهم والحصول على التأشيرة على الحدود”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here