كنوز ميديا –  أكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، اليوم الخميس، أنها لم تبلغ رسميا بأي اجتماع مرتقب مع رئيس الوزراء حيدر العبادي، نافية وجود ضغوطات وتدخلات في عملها.
وقال عضو مجلس المفوضين بالمفوضية حازم الرديني في تصريح صحافي، إنه “لم نبلغ بأي موعد رسمي لعقد اجتماع مع رئيس الوزراء حيدر العبادي لبحث العملية الانتخابية”، مؤكدا في الوقت نفسه “وجود تواصل مستمر”.
وأضاف الرديني، أن “هناك عملا مشتركا بين المفوضية العليا المستقلة للانتخابات والحكومة بشأن العملية الانتخابية”، نافيا تعرض المفوضية لـ”اية ضغوطات او تدخلات خارجية بعملها”.
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن في مؤتمر الصحفي الاسبوعي امس الأول الثلاثاء، عن اجتماع مرتقب مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لبحث العملية الانتخابية.  ML

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here