كنوز ميديا/بغداد …

 

كشف تقرير لقناة فوكس نيوز الامريكية، الخميس، عن ولادة 220 الف عراقي في الولايات المتحدة الأميركية بحسب تقديرات فيدرالية، مشيرة إلى أن ادارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب كانت متعجلة في اصدار قرار ترحيل 1400 عراقيا.

ونقل التقرير  عن محامي الحريات المدنية لي جينليت إن “قاضي المحكمة الفيدرالية مارك غولد سميث في ديترويت واجه كابوسا العام الماضي باقرار اعدام 1400 عراقي في حال ترحيلهم الى بلادهم بسبب انتهاكات قوانين الهجرة”.

واضاف أن “العراقيين بعضهم وصل الى الولايات المتحدة هاربا من اضطهاد صدام وبعضهم من الحروب وماتلاها من اعمال عنف وانتهاء بصعود تنظيم داعش الارهابي والكثير من هؤلاء من الاقليات التي لاتوجد لديها من يحميها في حال اعادتهم الى العراق”.

ولفتت القناة الأميركية في تقريرها إلى أن “هناك حوالي 220 الف عراقي ولدوا داخل الولايات المتحدة طبقا للتقديرات الفيدرالية الامريكية”

المشاركة

اترك تعليق