كنوز ميديا/بغداد..

 

كشف القيادي في حزب الدعوة الإسلامية جاسم البياتي، الأربعاء، عن اعتراض تحالف “القرار” الذي يتزعمه اسامة النجيفي والحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود البارزاني على تولي شخصية من حزبه رئاسة الوزراء خلال الدورة المقبلة، مؤكدا أن الحزب يمتلك مقابل ذلك علاقات “وطيدة” مع اربع جهات كردية وسنية.

وقال البياتي في تصريح   إن “حظوظ حزب الدعوة الإسلامية برئاسة وتشكيل الحكومة المقبلة ماتزال قوية جدا”، مؤكدا أن “ائتلافي دولة القانون (بزعامة المالكي) والنصر (بزعامة العبادي) سيحصدان حتما أكثر النتائج الانتخابية”.

وأضاف أن “جماعة النجيفي (تحالف القرار) وحزب البارزاني هما من يعارضان أن تكون رئاسة الوزراء من نصيب الحزب”، مؤكدا أنه “مقابل ذلك فان الحزب يمتلك علاقات وطيدة مع حركة التغيير الكردية والتحالف مع اجل العدالة والديمقراطي (برهم صالح) واطراف في الاتحاد الوطني الكردستاني، فضلا عن الحزب الإسلامي العراقي”.

وكان عضو ائتلاف دولة القانون سعد المطلبي أكد في تصريح لـ/المعلومة/، امس الثلاثاء، أن حزب الدعوة لم يحدد دعمه لأي مرشح لرئاسة الوزراء خلال الدورة المقبلة، فيما اشار إلى تحالف ائتلافه مع القوائم الأخرى مرهون بمدى دعمها لمشروع الأغلبية السياسية.

المشاركة

اترك تعليق