كنوز ميديا/بغداد..

كشف الخبير العسكري اللواء السابق عبد الكريم خلف، الأربعاء، عن تفاصيل التعاون السوري العراقي لمكافحة “داعش” على الحدود السورية, مشيرا إلى وجود ثلاثة ضباط سوريين في بغداد يقومون بتنسيق الضربات الجوية العراقية على اهداف التنظيم في سوريا.

وقال خلف في تصريح  ، إن “اتفاقا جرى بين حكومتي دمشق وبغداد لتشكيل لجنة أمنية عليا لتقييم الاهداف برئاسة مدير الاستخبارات العسكرية اللواء سعد العلاق وثلاثة ضباط سوريين متواجدين في بغداد ضمن التحالف الرباعي الاستخباري”.

وأضاف انه “وبعد جمع المعلومات وتحليلها من قبل اللجنة تتحول إلى أهداف تنفذها القوة الجوية العراقية داخل الأراضي السورية لمنع تسلل العناصر الإرهابية الى العراق”، مشيرا إلى “احتمالية قيام العراق بعمليات برية في سوريا كبيرة باعتباره عملا وقائيا للأمن الوطني العراقي في حال عدم كفاية القوة الجوية بردع داعش”.

 واوضح خلف، أن “الاتفاق سيستمر لحين وصول القوات السورية إلى الحدود العراقية وتطهير آخر معاقل تنظيم داعش الإجرامي على الحدود المشتركة بين البلدين”، مؤكدا أن “الضربات الجوية الوقائية استهدفت خمسة مواقع استراتيجة لتنظيم داعش الارهابي ودمرت أسلحة واعتدة وعجلات متجهة الى العمق العراقي”. 

المشاركة

اترك تعليق