كنوز ميديا/بغداد..

رأت النائبة عن حزب الديمقراطي الكردستاني نجيبة نجيب, الأربعاء, أن التنافس على منصب رئيس الوزراء المقبل سيكون محصورا بين رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي ونائب رئيس الجمهورية نوري المالكي والأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري، فيما كشفت عن شروط حزبها لدعم الحكومة المركزية المقبلة.

وقالت النائبة عن الحزب نجيبة نجيب في تصريح  إن “المنافسة على منصب رئاسة الوزراء ستكون منحصرة بين رئيسي الوزراء الحالي حيدر العبادي والسابق نوري المالكي ورئيس منظمة بدر هادي العامري”.

وأضافت، أن “شروط الديمقراطي لدعم الحكومة المقبلة هي ضمان حقوق الكرد الدستوري وإلغاء فكرة حكومة الأغلبية السياسية كون الوضع بحاجة إلى توافق سياسي وإعطاء صفة الشراكة للمكون الكردي لا صفة المشارك”.

واشارت نجيب إلى أن “التحالف الاستراتيجي بين القوى الكردية والشيعية تلاشى لدرجة كبيرة”، مؤكدة أن “المزاج السياسي العام في إقليم كردستان يتجه نحو توحيد جهود الأحزاب الكردية في تشكيل الحكومة المقبلة”

المشاركة

اترك تعليق