كنوز ميديا/ بغداد ..

كشفت النائبة عن حركة التغيير شيرين عبد الرضا, الثلاثاء, عن وجود ممانعة من القوى السنية بشأن استبدال منصب رئاستي الجمهورية والبرلمان خلال الدورة المقبلة, مبررة سعي الكرد للحصول على رئاسة البرلمان بسبب تمتعه بصلاحيات دستورية وتنفيذية عكس رئاسة الجمهورية.

 وقالت عبد الرضا في تصريح   إن “الأحزاب السنية ابدت ممانعة أولية بشأن المقترح الكردي لاستبدال منصب رئاسة الجمهورية التي هي من حصة الكرد برئاسة مجلس النواب”.

وأضافت عبد الرضا أن “المقترح سيطرح بشكل رسمي بعد الانتخابات”، متوقعة “رفض الأحزاب السنية للمقترح كون منصب رئاسة الجمهورية مفروغ من أي صلاحيات دستورية بعكس رئاسة البرلمان”.

وبشأن الانتخابات المقبلة ذكرت عبد الرضا أن “الأحزاب الكردية المعارضة هي من ستتصدر المشهد الانتخابي في الإقليم وستكون لها الصدارة بعكس أحزاب السلطة”.

وكان الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود البارزاني كشف في وقت سابق عن سعي الأحزاب الكردية للحصول على منصب رئاسة مجلس النواب بدلا من رئاسة الجمهورية بعد الانتخابات المقبلة. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here