كنوزميديا -محليات
 
أصدرت محكمة جنايات النجف المُتخصِّصة بقضايا النزاهة، السبت، حكما بالحبس الشديد على مُنفِّذ عدلٍ في مديريَّة تنفيذ الكوفة بعد ضبطه متلبسا بالرشوة.
وذكر بيان لهيئة النزاهة،  حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه،، أنَّ “محكمة جنايات النجف المُتخصِّصة بقضايا النزاهة أصدرت حكماً حضورياً بالحبس الشديد على مُنفِّذ عدلٍ في مديريَّة تنفيذ الكوفة، بعد أن تمكَّن فريقُ عملٍ من مكتب تحقيق النزاهة في المحافظة من ضبطه بالجرم المشهود مُتلبِّساً بتعاطي جريمة الرشوة في مقرِّ عمله”.
وأضاف البيان أنَّ “المُدان تمَّ ضبطه أثناء تسلُّمه الرشوة من قبل أحد المُواطنين”، مُشيرا إلى أنَّ “العمليَّة تمَّت في دائرة تنفيذ الكوفة بعد انتقال أعضاء من مكتب تحقيق النجف إليها”.
وتابع ان “المحكمةُ، بعد اطِّلاعها على أقوال المُمثِّـل القانونيِّ لوزارة العدل الذي طلب الشكوى ضدَّ المُتَّهم ، وأقوال الشهود، وجدت الأدلة كافيةً ومقنعةً لتجريمه على وفق أحكام البند ثانياً/1 من القرار 160 لسنة 1983، واستدلالاً بأحكام المادَّة 132/3 من قانون العقوبات ”.ss 
المشاركة

اترك تعليق