كنوز ميديا –  وصفت كتلة الصادقون النيابية ، الثلاثاء، ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بـ”المعتوه” بعد تصريحه المسيء لمقام الإمام المنتظر (عج)، فيما طالبت الدول الإسلامية بمقاطعة السعودية لغرض تأديبها وعدم تجاوزها على مقام العقيدة المحمدية.
وقال رئيس الكتلة حسن سالم ، ان “تصريح بن سلمان حول عقيدة الإمام المهدي (عج) التي وصفها بأنها تقوم على (إيديولوجية متطرفة تتعارض مع مبادئ الأمم المتحدة) جاءت للاستخفاف بالعقيدة المحمدية وسائر مذاهب المسلمين”، داعيا “الدول الإسلامية بمقاطعة دولة الإرهاب والتطرف المتمثلة بابن سلمان والسعودية التي تسعى الى فرض الفكر الصهيوني”.
وأضاف ان “الدول الإسلامية يقع على عاتقها تأديب المنحرف خلقيا ومذهبيا محمد بن سلمان لتجاوزه على مقام الإمام المعصوم (عج)”، مبينا ان “قضية الإمام المنتظر لم تقف عند الدول الإسلامية فحسب بل هي قضية لكل العالم وعليهم الدفاع عن قدسيتها ونبذ الفكر الوهابي السعودي”.
و انتقد نائب مقرب من رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي ،اليوم الثلاثاء، تصريحات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان التي تهجم فيها على عقيدة الانتظار والتمهيد للإمام المهدي المنتظر (عج)، مؤكدا أنها تعبر عن عقيدة منحرفة.
وكان بن سلمان هاجم عقيدة الانتظار والتمهيد للإمام المهدي المنتظر (عج) التي اجمع عليها المسلمون، زاعما أن تلك العقيدة تقوم على “إيديولوجية متطرفة” تتعارض مع مبادئ الأمم المتحدة.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here