كنوزميديا -سياسة 
 
قال رئيس كتلة ائتلاف دولة القانون البرلمانية علي الاديب ، اليوم الجمعة، انه لا يوجد اي مبرر ليتنازل حزب الدعوة عن منصب رئيس الوزراء وان الهجمة الاعلامية التي طالت الحزب لا تستوجب التنازل ويجب ان تكون هناك اسباب تستدعي ذلك.
الاديب وفي حديث  صحفي ” اكد ان الهجمة الاعلامية التي تقوم بها بعض الجهات للنيل من حزب الدعوة لا تستوجب ان يتنازل الحزب عن رئاسة الوزراء وانه لابد من وجود اسباب تستدعي ذلك, مبينا ان الكتلة الاكبر التي ستفوز بالانتخابات هي من سترشح رئيس الوزراء وذلك وفق الدستور .
واضاف: المحاصصة هي السبب اليوم في تعثر العملية السياسية وهي امر مرفوض وان يترك الموضوع الى اختيار النخب والشخصيات الكفؤة ي شغل المناصب , لافتا الى ان مبدأ المحاصصة تسبب بضرر كبير للمواطن .ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here