كنوزميديا – عرب  وعالم
 

أبلغت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي الدول الأعضاء في المنظمة الدولية، أن عليها أن تساهم بحصة أكبر في تمويل عمليات قوات حفظ السلام التي تبلغ مليارات الدولارات.

وقالت هايلي في نقاش في مجلس الأمن حول قوات حفظ السلام، إنها ستخفض مساهمتها إلى 25% بدلا من مستواها الحالي وهو 28,5%.

وأضافت، أنه “يجب ألا يتحمل بلد واحد أكثر من ربع ميزانية قوات حفظ السلام الدولية، ونتطلع إلى مساهمة أكثر عدلا في الميزانية من الدول الأعضاء”.

والعام الماضي فاوضت الولايات المتحدة، على خفض مساهمتها بمقدار 600 مليون دولار، إلا أن هايلي أوضحت أن الإدارة الأمريكية ترغب في مزيد من الخفض.

يذكر أنه وبعد مفاوضات معقدة بين الدول الـ 193 الأعضاء في الأمم المتحدة، تم تحديد ميزانية قوات حفظ السلام في 2017-2018 بمقدار 6,8 مليارات دولار بحيث تدفع 10 دول حصة الأسد فيها.

وتعتبر الصين ثاني أكبر مساهم في ميزانية تلك القوات، بعد الولايات المتحدة، بحيث تغطي 10,25% من الميزانية، تليها اليابان والمانيا وفرنسا وبريطانيا وروسيا وإيطاليا وكندا فإسبانيا.  ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here