كنوزميديا -امن
 

ترأس رئيس أركان الجيش الفريق أول الركن عثمان الغانمي، مؤتمراً امنياً موسعاً للعمليات المشتركة في مقر قيادة قوات الشرطة الاتحادية يهدف إلى تقييم الوضع الأمني في المحافظات الأربعة بعد تحريرها من عصابات داعش الإرهابية.

 

واشار بيان لوزارة الدفاع حصلت كنوزميديا  على نسخة منه، الى ان المؤتمر الذي يهدف ايضا إلى مناقشة الخطة الأمنية الخاصة بتأمين الانتخابات البرلمانية المقبلة ، حضره وكيل وزير الداخلية ومعاون رئيس أركان الجيش للعمليات وقائد القوات البرية وقائد الشرطة الاتحادية وقادة العمليات وممثلي الأجهزة الأمنية والاستخبارية لمحافظات ( الموصل – صلاح الدين – كركوك – سامراء- ديالى) بالإضافة إلى ممثلي اللجنة الأمنية الخاصة بالانتخابات”.

 

وشهد المؤتمر ” تقديم الايجازات ضمن جدول الأعمال من قبل القادة والآمرين وممثلي الأجهزة الأمنية حيث وجه رئيس الأركان القادة العسكريين والأمنيين بضرورة الحفاظ على النصر المتحقق الذي كان ينتظره العراقيين ودول العالم اجمع ومضاعفة الجهد ألاستخباري خاصة وان المعركة اليوم هي معركة معلومات بعد القضاء على داعش عسكرياً وتأمين الطرق بين تلك المحافظات ومسك العقد وتحديد الحدود الفاصلة بين القيادات ونقاط الاتصال وتفعيل الكمائن من قبل قواتنا الأمنية “.

 

وبشان الانتخابات أكد الغانمي” اهمية تأمين الحماية اللازمة للمراكز الانتخابية في عموم المحافظات والوقوف بمسافة واحدة من الجميع وعدم الاستماع إلى الإشاعات والدعايات المغرضة التي تحاول النيل من أمن واستقرار البلاد , مشدداً على إدامة الصلة والتعاون بين القوات الأمنية والمواطنين بعد استعادة الثقة بينهم في تلك المحافظات”.ss 

المشاركة

اترك تعليق