بعد 15 عاما.. بريمر يعمل مدربا للتزلج والأميركان يسألونه: لماذا لم تنتحر؟!

0
520 views

كنوز ميديا – سلطت قناة “سي بي اس” الأميركية، الضوء على الحياة الشخصية للحاكم المدني الأميركي في العراق ابان فترة الاحتلال بول بريمر المتورط بانتهاكات وعمليات فساد، مشيرة إلى أنه اصبح مدربا لرياضة التزلج، فيما لايزال يتلقى رسائل من الأميركيين تسأله عن عدم انتحاره لغاية الان.

وذكرت القناة في تقرير نشرته على موقعها الالكتروني بمناسبة الذكرى الخامسة عشر لغزو العراق، أن “الحاكم المدني السابق في العراق بول بريمر البالغ من العمر 76 يعمل الان مدربا للتزلج في منتجع اوكويمو ماونتن في ولاية فريمونت الامريكية”.

ونقلت القناة عن بريمر قوله، إنه “على الرغم من أن الكثيرين ينظرون الى دوري كأداة في جر العراق نحو الفوضى، الا انني لا اشعر بأي ندم على دوري بعد احتلال العراق”، معتبرا أن “الشعب العراقي الان افضل حالا مما كان عليه تحت حكم نظام صدام رغم كل المشاكل التي يمكن الاعتراف بوجودها”.

وأضاف بريمر، “لقد عرفت كيف العب اللعبة وادركت انني سأكون عرضة للخطر، لكنني لم اكن اتطلع الى حماية نفسي، فعندما يصل المرء الى منصب كهذا فانت اما ان تفعل ما تعتقد انه صواب او تستقيل وتتحمل العواقب”.

من جانبها قالت زوجته إن “بريمر مازال لغاية الان يتلقى رسائل الكراهية على عنوانه الالكتروني وكثيرا ما يسأله الناس هل تعتبر نفسك مجرم حرب؟ او لماذا لا تنتحر بعد كل ما قمت به في العراق”، مبينة أنه “يجيب بكل برود عليها”.

وكان النائب عن ائتلاف الوطنية عدنان الجنابي كشف في وقت سابق عن قيام ما كانت تسمى انذاك بـ”سلطة الإدارة الأميركية” في العراق برئاسة بريمر بسرقة 20 مليار دولار من اموال العراق. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here