زوجات الدواعش المحتجزين يتقدمن بطلبات طلاق من أزواجهن

0
228 views

كنوز ميديا – أفادت شبكة “سبوتنيك نيوز Sputnik News” التلفزيونية الروسية ، بتسجيل محاكم مدينة الموصل للعديد من حالات الطلاق المقدمة من قبل زوجات إرهابيي داعش المحتجزين لدى القوات الامنية العراقية.

ونقلت الشبكة عن المحامي “حيان الخياط” قوله في لقاء< إن ” السلطات القضائية في المدينة ﻟﻢ تتخذ حتى اﻵن أي قرارات حاسمة ﺑﺸﺄن ﻃﻠﺒﺎت اﻟﻄﻼق الواردة اليها ، باستثناء بعض الحالات التي منحت بموجبها قرار الطلاق للمرأة بعد جلسات الاستئناف “.

وعزا السبب في ذلك الى ” رغبة هذه السلطات بالحصول على أدلة دامغة تثبت تورط الزوج بالانضمام الى عصابات داعش قبل إطلاق الإجراءات القانونية للطلاق كتقديم وثائق رسمية صادرة عن القوات الأمنية ، أو شهادات موثقة لوجهاء محليين “.

وأضافت الشبكة الاخبارية الروسية ، نقلاً عن إحدى نساء مدينة الشرقاط قولها للشبكة شريطة عدم الكشف عن هويتها , أنها ” تقدمت إلى المحكمة في العام الماضي بطلب الطلاق من أحد عناصر داعش الذي تزوجته في عام 2013 ، إلا أن المحكمة رفضت هذا الطلب على خلفية الخشية من حصول سوء استخدام للطلاق بسبب أو بدون سبب “, مشيرةً الى أنها ” حصلت بعد ذلك على قرار بالتطليق بعد وصول القضية الى محكمة النقض “.

وأشارت شبكة “سبوتنيك نيوز Sputnik News” الى ما أعلنته مجالس المحافظات في كل من نينوى والأنبار في وقت سابق عن تعرض العديد من نساء المحافظتين الى الإكراه على الزواج من إرهابيي داعش قبل مقتلهم على يد القوات الامنية العراقية بخلاف بعض النساء اللواتي جئن إلى العراق من بلدان أخرى واللاتي قمن بالزواج من دواعش آخرين بعد مقتل أزواجهن في معارك تحرير المدن العراقية.

ترجمة : مصطفى الحسيني

المشاركة

اترك تعليق