كنوزميديا -سياسة 
شكك النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود، الأحد، بجدية رئيس الوزراء حيدر العبادي في فتح أي ملف فساد طالما ابدى معارضة علنية للاغلبية السياسية، مؤكدا استحالة محاربة الفساد في ظل نظام المحاصصة.
وقال الصيهود في  إن “رئيس الوزراء سبق وان اطلق عدة وعود وتصريحات خلال الفترة الماضية بشأن محاربة الفساد والمفسدين وفتح ملفات الفساد”، مبينا أنه “لم يُفتح ولن يُفتح أي ملف فساد في ظل نظام المحاصصة”.
وأضاف الصيهود، أن “العبادي اعلن صراحة معارضته للاغلبية السياسية التي يمكن من خلالها فقط محاربة الفساد والقضاء على المفسدين”، مؤكدا عزم ائتلافه على “محاربة الفساد بعد تحقيق الاغلبية السياسية في الانتخابات المقبلة”.
وكان النائب عن التحالف الوطني رسول راضي رأى في تصريح سابق لـ/المعلومة/، أن العراق يتجه نحو الاغلبية السياسية لكن نجاحها يتطلب وقتاً، مؤكداً أن المحاصصة لم تجد نفعاً ولا حاجة لاجراء الانتخابات في ظل وجودها. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here