من الشرق الاوسط.. تعرف على الدولة الاكثر خطورة الكترونياً على امريكا

0
291 views

كنوز ميديا – ذكرت مجلة “نيوز ويك Newsweek” الامريكية ، نقلاً عن مسؤولين بإدارة ترامب اتهامهم أمس الجمعة لشبكة قرصنة الكترونية إيرانية ، بالمسؤولية عن تنفيذ ما أسموها “أحدى أكبر هجمات الاختراق الالكتروني” ضد الولايات المتحدة الامريكية.

وقالت المجلة في تقرير, إن ” المسؤولون اتهموا الشبكة الايرانية باستهداف العشرات من الشركات والوكالات الحكومية الأمريكية , فضلا عن كشفها لما يقرب من 31 تيرابايت من البيانات والمعلومات التابعة الى كيانات أمريكية في جميع أنحاء العالم “, زاعمين أن ” هذه الشبكة تتبع قوات الحرس الثوري الإيراني , في حين أن تسعة من أصل عشرة أشخاص ممن وردت أسماؤهم في لائحة الاتهام هم مرتبطين في الاساس بشركة (المبنى) التكنولوجية الإيرانية ذات العلاقات الوثيقة مع الحرس الثوري الإيراني” حسب زعمهم.

وأضافت المجلة ، في سياق تقريرها نقلاً عن المدير التنفيذي لمعهد العلوم الالكترونية “روبرت كاتز” تأكيده إن “هذه الشبكة هي أكثر تطوراً من نظيراتها التابعة للدول العظمى الاخرى , نظراً لنجاحها في شن هجمات كبيرة ومنسقة كان من نتائجها التسبب بأضرار في المؤسسات المالية لمنظومة الـ (وول ستريت) التجارية عام 2012 ، علاوة على مسؤوليتها عن الهجوم على سد أمريكي عام 2016 والذي وصفه المسؤولون حينها بـ (حدود جديدة ومخيفة للاختراق الالكتروني) ، ناهيك عن قيام قراصنة ايرانيين بعد فترة وجيزة من هذين الهجومين ، باختراق شركة أرامكو السعودية وتدمير منظومة الكمبيوتر التابعة لها مما أدى الى إرجاعها إلى عهد الكتابة بخط اليد”.

وتابع “كاتز” إنه “لا يمكن وصف كل هذه الهجمات إلا بـ (المتطورة للغاية) مقارنةً بجميع الافعال (العشوائية) التي تشهدها واشنطن من كوريا الشمالية ومثيلاتها (السخيفة) من قبل روسيا”, مؤكداً “وجود تقارير على قيام إيران بتطوير شبكة متقدمة من المخترقين الماهرين والمدربين في مجال التجسس الإلكتروني ، وبصورة غير قابلة للكشف في أغلب الاحيان”.

وأشارت مجلة “نيوز ويك Newsweek” الى أن “قراصنة الإنترنت الإيرانيين كانوا غالباً ما ينظر إليهم على أنهم أقل مهارة وتطوراً من نظرائهم الصينيين والروس , إلا أن لائحة الاتهام الصادرة يوم الجمعة ، مع العديد من الأبحاث الحديثة ، قد أكدت إن هذه النظرة في طريقها الى التغيير وبصورة سريعة للغاية”.

ترجمة : مصطفى الحسيني

المشاركة

اترك تعليق