كنوزميديا 
قطع اهالي ناحية سبع البور ،الجمعة، الطريق الرابط بين بغداد والمحافظات الشمالية، احتجاجا على سوء الواقع الخدمي، مطالبين الحكومة بضرورة الالتفات الى مطالبهم المشروعة.
وقال مراسل صحفي  ان مئات من المتظاهرين، خرجوا صباح اليوم، للجمعة الثانية على التوالي، وقاموا بقطع طريق التاجي شمالي العاصمة بغداد، تعبيرا عن استيائهم من سوء الواقع الخدمي وانعدام البنى التحتية.
واضاف، ان المتظاهرين طالبوا باكمال بناء المستشفى الخاص بالناحية، وانشاء شبكة للمجاري، وفتح شارع 60 الذي يختصر المسافة بين سبع البور و بغداد، واكساء الشوارع غير المعبدة.
واوضح ان المتظاهرين رفعوا يافطات، دعت الى محاسبة الفاسدين في الناحية، ومن تسبب بهدر الاموال المخصصة لها منذ التغيير الى اليوم، لافتين الى ان سبع البور لم ينجز فيها مشروع واحد منذ عقد ونصف العقد.
واشار الى ان المتظاهرين هددوا باعتصام مفتوح، اذا استمرت الحكومة بتجاهل مطالبهم المشروعة.
وكانت ناحية سبع البور قد شهدت تظاهرات طيلة الايام السابقة، طالبت باصلاح الواقع الخدمي الا انها لم تلقى اذنا صاغية من الحكومة.
يذكر ان نواحي واقضية اطراف العاصمة بغداد، قد شهدت تظاهرات واعتصامات مماثلة، اذ خرجت تظاهرات في الحسينية وجسر ديالى والمعامل، وامتدت الى بعض المحافظات الجنوبية، اشتركت جميعها بمطالب واحدة وهي اصلاح الواقع الخدمي المتردي SS 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here