كنوزميديا 
تعرضت سيدة تبلغ من العمر 55 عاما، للوفاة المفاجئة بعد علاجها باستخدام النحل، في إسبانيا.
 
وصحيفة الاندبندنت البريطانية، فان السيدة كانت مصابة بضمور العضلات والتوتر، وذلك بعد خضوعها لعلاج بديل للوخز بالإبر، وهو باستخدام لدغات النحل الحي.
 
 
وخلال احدى جلسات العلاج بالنحل الحي، فان السيدة أصيبت بضيق التنفس وفقدت وعيها بشكل مفاجئ.
 
وعلى اثرها تم نقل السيدة للمستشفى، وتم حقنها بالأدرينالين ومضادات الهيستامين لوقف التفاعل، إلا أنها توفيت بعد عدة أسابيع بسبب معاناتها من فشل عضوي متعدد.
 
يشار الى ان “العلاج بالنحل” يكون من خلال وضع نحلة في مكان ما على جسم المريض لتقوم بلدغه، ويدعي البعض أنه علاج فعال لمختلف الأمراض ويساعد على تخفيف الألم.ss 
المشاركة

اترك تعليق