كنوزميديا -سياسة 
 
اكد النائب عن ائتلاف دولة القانون منصور البعيجي,اليوم الاربعاء, ان “حكومة الأغلبية السياسية هي الحل الأمثل والوحيد لخلاص البلد مما يمر به من أزمات وفساد ومحاصصة تراكمت خلال السنوات السابقة والى يومنا هذا ونخرت جسد الدولة”.
 
وقال في بيان صحفي حصلت كنوزميديا  على نسخة منه, ان” المرحلة المقبلة اذا لم تشهد تشكيل حكومة اغلبية سياسية بسبب اعتراض الفاسدين والمفلسين الذين يدافعون عن مصالحهم واحزابهم فإن البلد سيسير نحو الهاوية”.
 
واضاف البعيجي ان”حكومة المحاصصة والتوافقية والشراكة أثبتت فشلها أمام الجميع واوصلتنا إلى مراحل متقدمة من الفساد والدمار وفشل ذريع لم يشهده البلد حتى بالعصور المضلمة وليس في وقتنا الحالي بسبب مصالح الأحزاب السياسية الخاصة الفئوية لهم بعيدا عن مصلحة البلد “
 
واوضح ان” بقاء المحاصصة والشخصنة خلال المرحلة المقبلة كفيلة بعدم تقدم العراق وتسير به تجاه المجهول لذلك على الجميع ان يشعر بالمسؤولية ويتجه نحو حكومة أغلبية سياسية تضم جميع من يؤمن بها ولا تقتصر على قومية او مكون معين من أجل أن تتحمل المسؤولية كاملة لإنقاذ البلد”.
 
واشار البعيجي الى ان”حكومة الأغلبية السياسية مهمة لانقاذ البلد ومن يعارضها فهو شريك أساسي بدمار البلد من فساد وخراب وانهيار له واذا تم تشكيل حكومة محاصصة او شراكة كما تم تشكيل الحكومات السابقة فإن البلد لن ينهض ابدا وسيسير نحو المجهول.ss 
 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here