كنوز ميديا – خرج المئات من التدرسيين و الكوادر الطبية، اليوم الثلاثاء، 20 آذار، 2018، في مدينة السليمانية بتظاهرة حاشدة منددين آلية صرف رواتبهم الاخيرة المرسلة من قبل الحكومة الاتحادية على طريقة  قرار “الادخار الاجباري”، مطالبين بصرف مستحقاتهم المالية بشكل كامل.

وقال المصدر ، ان المتظاهرين مبينا ابرز التطورات ومطالب المتظاهرين بالقول:

وأعلنت حكومة إقليم كردستان، امس الاثنين، أنها تسلمت مبلغا قدره 371 مليار و540 مليونا و465 الف دينار عراقي من البنك المركزي العراقي لرواتب الموظفين والعاملين في الإقليم بما فيهم قوات البيشمركة، مؤكدة أن وزارة المالية والاقتصاد في الاقليم لا تستطيع تأمين رواتب جميع الموظفين وفق ما تم اعتماده من حصة الإقليم في الموازنة الاتحادية للعام الحالي.

وذكر بيان صادر عن الحكومة، أنه “فيما يتعلق بالمبلغ المالي الذي قرر البنك المركزي العراقي بموجب كتابه المرقم (1638) والمؤرخ (19 آذار 2018) إطلاقه لموظفي إقليم كردستان، ثم تم التأكيد عليه من قبل رئيس مجلس وزراء العراق الاتحادي والمتحدث الرسمي باسمه.

صور وفيديو المتظاهرين:

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here