كنوز ميديا – متابعة التواصل الاجتماعي

كتب أسد الله البصرة في صفحته في الفيس بوك

علواه على ايام صدام….!

في كل يوم يظهر لنا بوق أو قرد – متطور وفق نظرية دارون – ليقول لنا مقولته الرائدة التي يعدها اكتشافا للذرة تلك المقولة هي : (علواه على ايام صدام) !

طبعا الي ما دافع فلوس رصاصات إعدام ابنه او اخوه ايگول علواه 
والي ما مستلم جثة ابنه بمديرية الأمن من 30 سنة يگول علواه 
الي ما مداوم بالمتوسطة والإعدادية بنفس القميص والبنطرون وكالبه مرتين يگول علواه
ولي ما ميتة طفلته گدام عينه لأن ما عده فلوس حليب إلها يگول علواه
الي ما متداين گلاص شكر من جيرانه من يجيه خطار يگول علواه
والي ما ماكل خبز بيه فصم وبسامير وخشب يگول علواه
الي ما منزلينه بسيطرة الحلة وهو رايح يزور علي عليه السلام يگول علواه
الي ما لاطم بيت جيرانهم ويخاف باي لحظه يكبسوهم الأمن والبعثية يكول علواه
الي ما رايح للحرب ايران مثل الطلي ويخاف يهرب لان عقوبة الهروب إعدام يكول علواه
الي ما مدگوگ بابه بـ 12 بالليل من بعثي سكران ساقط يگول علواه
اللي ما ببابه فرقة حزبية انكتل بيها شباب يسوون ابو صدام – أن كان له أب – يگول علواه
الي ما كان راتبه 3 الاف دينار عراقي وقميصه ما ناقص دگمه يگول علواه
الي ما جان يسمع محاضرات الشيخ الوائلي من إذاعة طهران بالبسكوت يكول علواه
الي ما عنده يتيم صار عمره 32 سنة وماشايف ابوه وما يدري بيه ميت عدل يگول علواه
الي ما عنده شهيد بمعركة الشرف الآن يگول علواه
الي يعشق العيش بين الحفر يگول علواه
علواه على ايام صدام…..
وانعل ابو صدام لابو كل صدامي بعثي داعشي
وليخسأ الصداميون

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here