كنوزميديا -عرب وعالم 
 
أكد مسؤول كبير في الإدارة الأميركية، أن الوجود العسكري لبلاده في سوريا بات غير محببا، مشيرا إلى أن نظام الرئيس السوري بشار الأسد يحقق مكاسب على الأرض كل يوم.
 
ونقلت صحيفة “واشنطن بوست” عن المسؤول قوله، إن “الوجود العسكري الأمريكي في سوريا، بات غير محببا”، مطالبا بـ”ضرورة أن تعقد قوات سوريا الديمقراطية، المدعومة من الولايات المتحدة، صفقة مع الحكومة السورية، خاصة وأن الرئيس بشار الأسد يحظى بمكاسب على الأرض كل يوم”.
 
وأضاف “أرفض الفكرة القائلة إن الأسد حاليا يحقق الفوز في الحرب، فالنظام السوري أضعف مما كان عليه في أي وقت مضى، وبالتأكيد في هذا الجزء من الحرب السورية”.
 
وتابع المسؤول، أنه “إذا ما قارنا موقفه قبل الحرب، فهو حاليا لا يسيطر إلا على نصف أو أقل من نصف الأراضي السورية، وأقل من نصف الأراضي الصالحة للزراعة، وأقل بكثير من نصف الموارد الاستراتيجية مثل النفط والغاز، التي كانت تحت سيطرته قبل الحرب”.SS 
 
المشاركة

اترك تعليق