نائب:البقاء الاميركي في العراق “دعاية” لتمزيق الشعب

0
34 views

كنوز ميديا – ‏كشف التحالف الوطني، الجمعة، عن ممارسة الجانب الاميركي ومن يحالف من بريطانيا، الدعاية المغرضة ضد العراق، مؤكداً ان القوات الاميركية ومن معها سيخرجون من العراق دون استخدام القوة.

‏وقال عضو التحالف، النائب احمد صلال البدري في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “تواجد القوات الاميركية في العراق لن يدوم طويلاً، حيث بدأت الحكومة العراقية بدراسة وضع جدول زمني لاخراجها من البلاد”.

‏واضاف ان “الحكومة استجابت لمطلب البرلمان بشأن اخراج القوات الاجنبية من العراق، وبيان حاجته لبقاء المستشارين والمدربين من تلك القوات وبعدد محدود جداً”.

‏واوضح ان “الاحاديث كثيرة بشأن اطالة امد بقاء القوات الاميركية ودخول بريطانيا على الخط، الا ان ذلك ليس إلا دعاية مغرضة تهدف الى تمزيق وحدة الشعب العراقي وتوتر الوضع في البلاد”.

‏وبين البدري ان “اخراج القوات الاجنبية من العراق لن يكون عن طريق استخدام القوة وعودة المقاومة ضد الاحتلال، وانما من خلال التفاهمات المدروسة بين جميع الاطراف”.

يذكر ان الولايات المتحدة تحاول ابقاء قواتها العسكرية في العراق وسوريا لاطول فترة ممكنة فيما تحاول دفع قوات الناتو للقدوم الى العراق تحت ذريعة التدريب وكافحة الارهاب ، وتثير واشنطن بين الاونة والاخرى اسبابا غير واقعية من اجل تبرير وجود كقواتها القتالية في العراق لتنفيذ سياساتهم ومصالحهم الخبيثة  في المنطقة  . 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here