كنوزميديا 
قالت الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية، إن النحل البري ونحل العسل معرض للخطر، بسبب ثلاثة مبيدات من مجموعة تعرف باسم “نيونيكوتينويد”.
وأكدت الهيئة مخاوف سابقة أدت إلى فرض حظر على استخدام هذه المبيدات في أنحاء الاتحاد الأوروبي.
 
ويتناول تقرير الهيئة النحل البري ونحل العسل، ويشمل مراجعة منهجية لأدلة علمية نشرتها الهيئة في تقييم عام 2013.
 
ونتائج التقرير حاسمة في مسألة استمرار الحظر الأوروبي لمبيدات نيونيكوتينويد أو رفعه.
 
ومنذ عام 2014، علق الاتحاد الأوروبي مؤقتا استخدام مبيدات من مجموعة نيونيكوتينويد التي تنتجها وتبيعها عدة شركات، من بينها باير وشركة سينجنتا، بعد أن أشار بحث معملي إلى مخاطر محتملة على النحل الذي يلعب دورا حاسما في تلقيح المحاصيل.
 
وستبحث دول الاتحاد الأوروبي اقتراحا تقدمت به المفوضية الأوروبية لفرض حظر على المبيدات الثلاثة التي تنتمي لمجموعة نيونيكوتينويد الشهر المقبل.
 
وقالت متحدثة باسم المفوضية: “هذا يعزز الأساس العلمي الذي استند عليه اقتراح المفوضية بفرض حظر على استخدام المبيدات الثلاثة”. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here