كنوزميديا 
قال رئيس مركز الأبحاث الاستراتيجية الدفاعية العميد أحمد وحيدي أن الفرنسيّين لا يملكون حق إبداء الرأي حول القدرات الصّاروخية الإيرانية؛ مشيرا الى أنّ عليهم أن يقدموا توضيحات حول الإجراءات العدائية ضد الشّعب الإيراني ومن ضمنها دعمهم لـصدام إبان الحرب المفروضة.وفي تصريح اعلامي أشار رئيس مركز الأبحاث الاستراتيجية الدفاعية اللواء أحمد وحيدي الى زيارة وزير الخارجية الفرنسي الى طهران وإمكانية طرحه لمسألة القدرات الصّاروخية الإيرانية، قائلا : الفرنسيون ليس فقط لا يملكون حق إبداء الرأي حول القدرات الصّاروخية الإيرانية، بل عليهم أن يقدموا توضيحات حول الإجراءات العدائية ضد الشّعب الإيراني ومن ضمنها دعمهم لصدام إبان الحرب المفروضة.وحول أسباب زيارة الوزير الفرنسي الى طهران، صرح اللواء وحيدي : نحن نتخذ قراراتنا حول زيارة المسؤولين الأجانب الى إيران وفقا لمصالح بلدنا، لكنّ على أي حال فإن ايران لن تسمح لأي بلد بالتّدخل في شؤونها الدّاخلية.وشدد اللواء وحيدي على أنّه في حال قررت الدّول الأوروبية السير على نهج الرئيس الأمريكي العنصري والمتطرف، فهي ترتكب بالتّأكيد خطأ استراتيجيًّا.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here