كنوزميديا 

هاجم كلب إحدى الفتيات أثناء حضورها لعرس في إفريقيا، ليظن الجميع لوهلة أنه فقد عقله، قبل أن يدركوا أنه بطل قومي ولا يستحق منهم إلا الشكر والثناء، ولكن بعد فوات الأوان!

يوم العرس

بدا هذا اليوم مختلفا في شوارع قرية بيلبيلو النيجيرية، إذ تزينت لاستقبال الموكب الصغير، الذي ضم عروسين سعيدين، ومعهما الأهل والأصدقاء، الذين ظهرت على ملامحهم الفرحة الشديدة، قبل أن تحدث المفاجأة.

 

ففي خضم تلك الفرحة، فوجئ الحاضرين بكلب مملوك لأحد أصدقاء العروسين، وهو ينبح بقوة تجاه فتاة بدت وكأنها من ضمن الأهل أو الأصدقاء في البداية، إلا لم تكن كذلك تماما في واقع الأمر!

 

في تلك اللحظات الصادمة، لم يكتفي الكلب بالنباح وحسب، بل بدأ في الهجوم على تلك الفتاة، التي سعت للتخلص من أنياب الكلب، وفقا لرواية الحضور، الذبن اشتبهوا في شخصها الغامض، وغير المعروف بالنسبة لهم.

 

هنا أيقن الجميع خطورة الموقف، قبل أن تفاجئ الفتاة الكل، وأثناء محاولة الهرب من براثن الكلب المتحفز، بتفجير عبوة ناسفة كانت تحملها، تبين أنها كانت تسعى لتفجيرها وسط الحضور، ولكن الكلب النبيل أفسد مخططها بعد أن ابتعدت عن العرس لبعض الخطوات، كانت كفيلة لإنقاذ أرواح الحاضرين.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here