كنوز ميديا – اعتبر النائب عن كتلة الأحرار عبد العزيز الظالمي, الأحد, قيام الأمريكان بقصف المدنيين وقوات الحشد “أمرا مقصودا” يراد به إضعاف الانتصارات العراقية.

وقال الظالمي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “الحكومة العراقية أخفقت في فتح تحقيق بشان الانتهاكات المتكررة للاحتلال الأمريكي أو ما يسمى بقوات التحالف الدولي”.

وأضاف أن “قيام الاحتلال الأمريكي بقصف المدنين وقوات الحشد امر مقصود ويراد به إضعاف الانتصارات العراقية”, مؤكداً أن “بقاء تلك القوات يعد انتهاكا لسيادة العراق ويشكل خطرا على حياة المواطنين”.

وكان مجلس الانبار, أكد, أمس السبت, أن ما حصل في ناحية البغدادي يدعونا إلى إعادة النظر في حركة القوات الأمريكية وان يكون هنالك تنسيق امني قبل القيام بعمليات المداهمة والاستطلاع، مبيناً أن مدن الانبار شهدت في الفترة الماضية العديد من هذه الحالات منها في حديثة والقائم ولم تتخذ الإجراءات الكفيلة للحد من هذه الأخطاء.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here