كنوز ميديا – أكد وزير التربية محمد إقبال ،الأحد، استمرار الوزارة في إعطاء ملف الأبنية المدرسية في المناطق المحررة الأولوية في خططها، لإعادة الحياة إلى الملف التربوي والتعليمي فيها، لافتاً إلى إعادة تأهيل أكثر من 400 مدرسة في محاقظة الانبار.

وذكر بيان للمكتب الإعلامي للوزير حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه، أن “التربية وبالتعاون مع صندوق الاعمار والمنظمات الدولية، أحالت أكثر من ٥٥ مدرسة مهدمة بالكامل في محافظة الانبار إلى مشاريع البناء وبالتعاون مع منظمة Undp  مبيناً إن “العمل جاري فيها وسيتم استكمالها نهاية شهر شباط القادم”، مضيفا ان “هناك عدد من المدارس الأخرى ستحال في الأيام القادمة”.

وأضاف البيان إن ” أعمال الترميم تضمنت كذلك إحالة اكثر من ٧٨٢ مدرسة لإعادة ترميمها”، لافتاً إلى ” إعادة تأهيل وترميم الآن أكثر من ٣٢٠ مدرسة والعمل ساري على قدم وساق لانجاز المتبقي بوقت قياسي”.

وعبر إقبال عن تفاؤله بالمنجز المتحقق لغاية اليوم على الرغم من شدة التحديات، واصفاً ما تحقق بأنه أدخل الفرحة والبهجة إلى نفوس العراقيين لعودة مدارسنا إلى مسارات الإبداع والعلم والعطاء.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here