كنوز ميديا –  أعتبر مستشار المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني عارف رشدي، السبت، تعدد القوائم الكردية في الإنتخابات النيابية العراقية سيؤثر سلبا على عدد مقاعد الكرد في البرلمان العراقي، موضحا أن حزبه طرح على الاطراف السياسية الكردية خوض الانتخابات بقائمة موحدة.

وقال رشدي في حديث   صحفي ، إن “الحزب الديمقراطي الكردستاني طرح على الاحزاب الكردية المشاركة بقائمة موحدة في الانتخابات النيابية العراقية للحفاظ على وحدة الصف الكردستاني في بغداد”، مبينا أن “الاحزاب الكردية لم تقبل بهذا الطرح”. 

وأضاف رشدي، أن “بعض الأطراف الكردية لم تستطع تجاوز مصالحها الضيقة واهملت المصالح الوطنية”، محملا تلك الأطراف “مسؤولية ستسبب إضعاف مكانة اقليم كردستان في بغداد”.

وأوضح رشدي، أن “تعدد القوائم الكردية سيفقد الكثير من الاصوات وسيؤثر سلبا على عدد مقاعد الكرد في البرلمان العراقي”، مشيرا الى أنه “في حال تمكن الاطراف الكردية تشكيل تحالف سياسي بعد الانتخابات، فبإمكانهم أداء دور فعال”.

يذكر أن مجلس النواب، صادق الاثنين (22 كانون الثاني الحالي)، على إجراء الانتخابات النيابية في موعدها المقرر بالثاني عشر من آيار المقبل.  ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here