كنوز ميديا – عد زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، السبت، القصف الأميركي الذي استهدف ناحية البغدادي غرب الأنبار بأنه “اعتداء” على الحكومة العراقية وسيادتها، مطالبا بالقصاص من المعتدين فورا.

وقال الصدر في تغريدة على “تويتر”، إنه “مرة اخرى يثبت الاحتلال الامريكي طغيانه وعنجهيته بل وتعديه السافر على حكومة العراق واستقلاليتها وسيادتها، وذلك بقصفه العشوائي والظالم لناحية (البغدادي) الذي راح ضحيته الأبرياء بغير وجه حق”.

وطالب الصدر بمحاسبة القوات الأميركية “والقصاص من المعتدين فوراً”.

وكانت قيادة العمليات المشتركة وجهت في وقت سابق من اليوم السبت، بفتح تحقيق في القصف الأميركي الذي استهدف ناحية البغدادي غربي محافظة الانبار.

فيما أعلن القيادي في حشد الأنبار قطري العبيدي، السبت، عن استشهاد وإصابة 20 شخصا بقصف للطيران الأميركي على ناحية البغدادي غرب المحافظة، مطابا بتقديم تفسيرات بشأن الحادثة. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here