كنوز ميديا – قال رئيس الجامعة العليا للدفاع الوطني الايراني العميد أحمد وحيدي أن الامريكان ينوون بعد هزيمة داعش في سوريا والعراق، نقل داعش الى افغانستان وآسيا الوسطى.
واشار العميد وحيدي  في تصريح له اليوم الجمعة الى الاعمال الارهابية في المنطقة، قائلا، ان قوى الغرب كانت تحاول عبر دعم داعش لمنع هزيمتها في العراق وسوريا ولكن بعد ان هُزمت ستنقل عناصر داعش الى افغانستان وآسيا الوسطى.
ونوه رئيس الجامعة العليا للدفاع الوطني الايراني الى ضرورة المراقبة والحذر من انتشار المجموعات الارهابية في المنطقة.
وأشار العميد وحيدي الى التواجد العسكري التركي في عفرين شمال سوريا، قائلا، أعلنا دائماً اننا ندافع عن وحدة الاراضي السورية ولا نعترف بأي خطوة تحدث هناك من دون موافقة ودعوة من الحكومة السورية.
واوضح ان امريكا هي السبب في هكذا قضايا وتحاول عبر تواجدها غير المشروع في شمال سوريا لايجاد تيار ضد السيادة السورية الامر الذي يستاء الاتراك منه ولكن على أية حال لانقبل انتهاك السيادة السورية من قبل أي طرف.
واشار الى محاولات المسؤولين الامريكان للتفاوض حول القضايا الاقليمية والصاروخية، قائلا، يقومون بمحاولات مستميتة لن تنجح لأن الاخرين لا يحق لهم التدخل في شؤون المنطقة والطلب من ايران ماذا تفعل.
وأضاف، يجب ان يشكروا ايران لانها اوقفت الارهاب وقضت عليه من خلال حضورها في الوقت المناسب في سوريا والعراق ودعم حكومتي هذين البلدين، فهم بدلا من شكر ايران يزعمون بأنهم يقودون المنطقة وهذا امر لانقبله بأي شكل من الاشكال.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here