كنوز ميديا – أكد رئيس حكومة اقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، اليوم الخميس، إن “ما جاء في بيان رئيس الوزراء حيدر العبادي بشأن تسليم نفط الاقليم الى شركة تسويق النفط العراقية (سومو) بعيد عن الصحة”.

وأكد بارزاني في حديث للصحفيين على هامش مؤتمر دافوس المقام حاليا في سويسرا أهمية الاجتماع مع رئيس الوزراء حيدر العبادي خلال حضورهما المؤتمر، معرباً عن استغرابه من بيان مكتب العبادي بشأن الاتفاق على حل الاشكالات وتسليم نفط كردستان”.

وأضاف، لقد “تفاجأنا من بيان مكتب العبادي حول اللقاء الذي جرى بيننا في دافوس”، مبينا ان “بيان مكتب العبادي تطرق لأمور لم نبحثها أصلاً، وقد عاتبناهم على ذلك”.

وكان المكتب الاعلامي للعبادي أصدر بياناً قال فيه إن “العبادي التقى على هامش منتدى الاقتصاد العالمي في دافوس رئيس حكومة اقليم كردستان نيجيرفان بارزاني ونائبه قوباد طالباني، حيث شهد الاجتماع التأكيد على ما تم التوصل اليه في اللقاء الاخير الذي جرى في بغداد من الحفاظ على وحدة وسيادة العراق، وان مواطني الاقليم جزء من الشعب العراقي، واهمية اعادة وتفعيل جميع السلطات الاتحادية في الاقليم بضمنها المنافذ الحدودية والمطارات، واستمرار عمل اللجان المختصة بفتح المطارات بعد استكمال كل الاجراءات بعودة كامل السلطات الاتحادية اليها، وان الحدود الدولية يجب ان تكون تحت السيطرة الاتحادية باعتبارها من الصلاحيات الحصرية للسلطة الاتحادية”.

وتابع بيان مكتب العبادي أنه “تم التأكيد على الالتزام بحدود الاقليم التي نص عليها الدستور واهمية ان يُسلّم النفط المستخرج الى السلطات الاتحادية ويكون تصدير النفط حصريا من قبل الحكومة الاتحادية من خلال شركة سومو، واستكمال عمل اللجان التي تراجع رواتب موظفي الاقليم، والاسراع في اطلاقها وضمان وصولها للموظفين المستحقين وان تخضع لرقابة ديوان الرقابة المالية الاتحادي”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here