كنوز ميديا – أعلنت صحيفة الدايلي ميل “Daily Mail” البريطانية، اليوم الخميس، عملية اعتقال وتسليم الوزير السابق المدان “عبد الفلاح السوداني” من قبل الانتربول الدولية إلى الحكومة العراقية، سابقة أولى من نوعها، من جانبين، أولهما اعتقال مسؤول فاسد مدان هرب خارج العراق، والثاني هو التعاون بين الانتربول والحكومة العراقية على طلب من هذا المستوى، على حد تعبير الصحيفة.

الصحيفة وخلال ما أوردته، أكدت، بان السوداني الذي تم اعتقاله في بيروت في وقت سابق، قد تم تسليمه من قبل الانتربول إلى السلطات العراقية، لقضاء محكوميته التي أدين خلالها بعمليات فساد، حكم بموجبها بالسجن لمدة سبعة سنوات خلال عام 2012، قبل ان يتمكن من الهرب من البلاد، بعد دفعه لكفالة للخروج من السجن، ثم الهرب إلى خارج البلاد.

يشار إلى ان التعاون غير المسبوق بين الانتربول والحكومة العراقية، قد يبشر بوجود تنسيق لاحق لاعتقال المسؤولين الهاربين من العراق، ممن اتهموا وأدينوا بعمليات فساد، خصوصا وان العراق يحتل المركز العاشر لأكثر الدول فسادا على الأرض، بحسب الصحيفة.

ترجمة: مروان حبيب

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here