كنوز ميديا – في الوقت الذي تحتضن فيه باريس اجتماعاً لقوى الشر المشترك (امريكا، بريطانيا، السعودية، الامارات) حول اليمن تقوم الطائرات السعودية الامريكية بقصف المناطق اليمنية والاحياء السكنية في اليمن واستهداف السيارات والمنازل وقتل الأبرياء..!!

ويرفع المجتمعون شعار أنه لا يمكن حل النزاع في اليمن إلا عن طريق الحل السياسي ولن يكون للحلول العسكرية أي فائدة في حل أزمة اليمن!! وذلك في الوقت الذي تقوم فيه بريطانيا وأمريكا بتقديم الدعم الفني واللوجستي والاستخباري للسعودية وحلفائها في عدوانها على اليمن وتزودها بأحدث الأسلحة والمعدات والصواريخ الذكية لقتل الأبرياء وتهديم البنية التحتية لليمن.

وقال رئيس وزير الخارجية البريطاني بوليس جونسون في مستهل هذا الاجتماع: “إن النزاع في كل من سوريا واليمن ادى إلى اسوء ازمتين انسانيتين حالياً وانه لا يمكن تسويه النزاعين بحلول عسكرية وان الحل السياسي السلمي وحده القادر على إنهاء المعاناة”.

في نفس الوقت الذي كان يدلي وزير الخارجية البريطاني بتلك التصريحات قام الطيران السعودي باستهداف سيارة مواطن يمني في مدينة الصفراء مما أدى إلى استشهاد عدد من المواطنين كما استشهد ثلاثة عشر مدنياً وجرح آخرون على منزل وسيارتين في الطريق العام بمديرية منبه.

الضحك على الذقون واستغفال العالم اصبحت ضمن اولويات العدوان وقوى الشر في العالم وكأنهم يعتقدون بأنه يمكنهم خداع الرأي العام والتصيد في الماء العكر.!!

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here